Make your own free website on Tripod.com

حوادث الكهرباء

الكهرباء ضرورة حياتية يومية في واقعنا المعاصر، وهي أيضاً مثل كل المخترعات الحديثة ذات حدين. لذلك لابد من التعامل معها بحذر شديد وعدم ترك الاطفال يعبثون بالأجهزة وأسلاك التيار داخل المنزل كما يجب وتوعيتهم بأخطار الكهرباء مبكراً. وتشمل أجراءت الوقاية من الحوادث الكهربائية بالنقاط التالية:
- رفع التوصيلات الكهربائية والاجهزة عن متناول الاطفال قدر الامكان.
- الحذر الدائم من اقتراب الاطفال من التوصيلات الكهربائيه عند استخدامها.
- التأكد دوماً من صلاحية الاسلاك الكهربائيه ومطابقتها للمواصفات والمقاييس.
- عدم تحميل التوصيلات أكثر من طاقتها.
- وضع الاجهزة الكهربائيه على حاملات ثابته، خشية سقوطها على الاطفال عند سحبها.
- البعد عن ملامسة الاجهزة الكهربائيه بأيادي مبتله.
- تعويد الابناء على التعامل الامثل عند استخدام الاجهزة الكهربائيه واتباع الارشادات الخاصة بـهــا.
- تجنب تشغيل الاجهزة على الارضيات المبلله ويفضل دائماً لبس ألاحذية لتمنع حدوث الصدمات الكهربائيه.
- الابتعاد عن " الكيابل " المكشوفة في أي مكان وعدم ملامسة الاعمده الكهربائيه خاصه وقت الامطــار.
- صيانة الاجهزة الكهربائيه والكشف عليها دائماً والتأكد من صلاحيتها للاستخدام.
- فصل التيار الكهربائي عن الأجهزه المستخدمه فور الانتهاء منها.

 

 

 

حوادث التدفئة

ترجع أسباب حوادث وسائل التدفئة المختلفة في فصل الشتاء الى سوء استخدام تلك الوسائل أو عدم الالمام بشروط السلامة الخاصة بها مثل المدفأة الكهربائيه والغازية ومدفأة الكروسين والمدفأة التي تعمل بالزيت او الماء أو تلك التي عن طريق الفحم أو الحطب ويمكن تلخيص. طرق الوقاية من أخطار تلك المدافئ فيما يلي:

المدفأة الكهربائية:
- عدم توصيل المدفأة بالاسلاك الرديئه حتى لا تسبب التماساً كهربائياً.
- تجنب وضع التوصيلات تحت سجاد واثاث المنزل.
- تجنب وضع المدفأة في الممرات داخل المنزل وخاصة في الليل حتى لاتسقط على قطع الاثاث القريب منها.
- عدم تركها عند الاطفال لوحدهم حتى لا تتعرض للسقوط أو تلحق الضرر بهم.
- عدم استخدامها مدفأة كاداه للاشتعال او التسخين او اشعال البخور عليها.
- يستحسن وجود قاطع للكهرباء لفصل التيار عند سقوط المدفأة.

المدفأة الغازية:
وهي من أخطر وسائل التدفئه التي يجب الحذر عند إستعمالها نظراً لاحتوائها على غاز سريع الأشتعال عند حدوث شرر أو لهب قريب منها وكذلك ما تسببه من إختناق أثناء تسرب الغاز منها داخل المنزل وفي حالة إستخدامها فأنه يجب إتباع الأرشادات التالية:
- التأكد من سلامة المدفأة وعدم وجود تسرب للغاز قبل التشغيل وذلك بواسطة التأكد من المحبس للأسطونة بين الأسطوانة والمدفأة.
- وضع الأسطوانة بعيداً عن المدفأة بمسافة لاتقل عن خمسة أمتار ويفضل أن تكون الأسطوانة خارج المنزل ما أمكن.
- عدم وضع المدفاة في الممرات أو قريباً من قطع الأثاث بالمنزل حتى تتسبب في حريق.
- عدم تركها عند الأطفال لوحدهم ومنعهم من العبث بها.
- تجنب إشعال النار والغرفة مشبعة بالغاز كما ويجب إغلاق الأسطوانة حال وجود رائحة للغاز داخل الغرفة.

مدفأة الكيروسين(الكاز):
أن الأرشادات التي على الأنسان أن يلتزم بها عند إستخدام هذه المدفأة يمكن تلخيصها في التالي:
- مراعاة عدم ترك الفتيلة مكشوفة لمنع العبث بها.
- إشعالها خارج المنزل حتى تزول الرائحة والدخان المصاحب للأشتعال ومن ثم تنقل الى المنزل.
- مراعاة لإطفاء المدفأة عند الخروج من المنزل.
- إبعاد المدفأة عن أي مواد قابلة للأشتعال.
- من الخطاء عن تعبأ المدفأة بالوقود وهي في حالة إشتعال.

المدفأة التي تعمل بالزيت:
تعتبر من أفضل وسائل التدفئة أماناً والمعروف أن هذا النوع يستخدم فيه الزيت بعد تسخينه عن طريق الكهرباء حيث ان الزيت يمر عبر شرائح ساخنه ويبعث الدف ء داخل الغرفه دون حدوث لهب مباشر أو غازات ضاره. لذلك عند إستخدامها ينبغي إتباع الإرشادات التالية:
- عدم تحميل الاسلاك الكهربائيه او الوصلات اكثر من طاقتها واستخدام النوع الجيد لتوصيل الكهرباء.
- وضع المدفأة في مكان مستقر حتى لا تتعرض للسقوط وبالتالي إنسكاب الزيت على الاثاث.

التدفئه عن طريق الفحم او الحطب:
تعتبر وسائل التدفئة عن طريق الفحم والحطب من الوسائل القديمة لاكن مازال البعض يحبذها بأسباب متعدده منها الحنين الى الماضي أو رائحة أشتعالها وتحلق الأسرة والأصدقاء حولها وغير ذلك من الأسباب، ولايلاحظ أن إستخدام هذه الوسيلة في إزدياد خاصة في الأستراحات والملاحق والمخيمات المعدة للتنـزه إضافة لأستخدامها داخل المنزل. لذلك ننصح بتوعية المستخدم بما تحوية من مخاطر عبر هذه النقاط:
- إشعال الفحم خارج المنزل حتى يحترق تماماً ومن ثم نقله الى داخل الغرف.
- تجنب غلق الابواب والنوافذ حتى لايتشبع الموقع بغاز أول اكسيد الكربون الذي لالون له ولارائحه والذي يؤدي الى الاختناق والوفاة.
- عدمترك مواقد الفحم في الممرات او قريبه من الاثاث في المنزل لانها قد تسبب في نشوب حريق داخل المـنزل.
- تجنب رمي مخلفات الفحم والحطب في صناديق النفايات وهي لاتزال مشتعله.
- توعية افراد الاسره بمخاطر الفحم واتباع الإرشادات الخاصة بالسلامة.

 

حوادث سخانات المياه

هناك ضرورة لوجود سخانات المياه في المنازل ذات الطقس البارد ولكن تلك السخانات تنطوي على عدة مخاطر وتكمن أساساً في عطل جهاز المنظم والترموستات، أو عدم وصول الماء إلى السخانات بطريقة منتظمة مما يؤدي إلى إنفجار السخان.